Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

نوێترین
د.به‌شیر: ده‌بێت مامۆستایانی ئایینی پێشه‌نگی پرسه‌ نیشتیمانییه‌كان بن

ئازادی و مافی چارەی خۆنووسین لەڕوانگەی ئایینی ئیسلامەوە

وتاری د.به‌شیر حه‌داد له‌ پێنجەمین كۆنگرەی دەزگای ڕۆشنبیری نوری حیكمە 15-7-2017

ئایا دروسته‌ له قه‌زاكردنه‌وه‌ی رۆژوو نیه‌تی شه‌شه‌ڵانیش بێنی؟

ڤیدیۆ .. د.بەشیر حەدداد: گۆڕانكاری لە كاتەكانی پرسەدا دەكرێت

د.به‌شیر داوا لەلایەنە سیاسيیەکان دەکات جەژن بکەنە دەرفەتى ئاشتەوایى

د.به‌شر:داواكارم لایه‌نه‌ سیاسییه‌كان ته‌نازول بۆیه‌كتر بكه‌ن پێش ئه‌وه‌ی ته‌نازول بۆ بێگانه‌ بكه‌ن

پەیامی د.بەشیر خەلیل حەدداد بەبۆنەی جەژنی ڕەمەزانی پیرۆزەوە

چەند دیاردەیەكی ناشیرن و نەشیاو لە مانگی پیرۆزی ڕەمەزاندا

چی بەسەر جەستەدا دێت پاش یەك مانگ لە ڕۆژووگرتن؟

شه‌وی پیرۆزی قه‌در و چه‌ند ڕێنمایی یه‌ك

مانگی نوورو بۆنی عەتر..!!

رەمەزان قوتابخانە 30 رۆژەكە و پەیامە پیرۆزەكە

دەتەوێت بزانیت بەربانگ کردنەوەت بە خورما چت پێ دەبەخشێت؟

رەمەزان مانگی بەخۆداچوونەوە

مانگی ره‌مه‌زان ده‌رفه‌تێك بۆ پاكبوونه‌وه‌‌و لێبورده‌یی

لقاء مع الدكتور بشير خليل حداد،في برنامج نظرات في كتاب الله

د.به‌شیر باس له‌ راسپارده‌كانی كۆنفرانسی رێكخستنی گوتاری ئایینی ده‌كات

في عمق المألوف - لقاء مع د.بشير خليل حداد

الدين والمجتمع/كيف أخدم ديني/ لقاء مع الشيخ الدكتور بشير خليل الحداد

مقالات واخبار
ملاحظات شرعية من منظور الدين الإسلامي حول: قانون مناهضة العنف الأسري في أقليم كوردستان – العراق رقم 8 لسنة 2011م

كلمةد.بشير خليل الحداد في مؤتمر الشيخ أمجد الزهاوي

بناءً على طلب من د.بشير خليل الحداد، مفتي الديار المصرية يعلن موافقته لإدخال الأدب والثقافة الكوردية في مناهج الأزهر الشريف

كلمة د.بشير خليل الحداد في المؤتمر العلمي لمركز الامام الشافعي واتحاد علماء الدين في اربيل

مشروع تعديل قانون الأحوال الشخصية في أقليم كوردستان...أوساط نسوية تطالب بالمساواة بين الرجل والمرأة وأخرى تعارض

د.بشير حداد: لم اوقع على اي مذكرة لانني من المستفيدين

د. بشير خليل حداد: نحن نستطيع ان نجمع تواقيع اكثر منهم بعشر مرات، وعلى كل شخص يعتبر نفسه مسلما ان يكون له موقف بخصوص التجاوزات على المقدسات الدينية

الفتوى... ضوابطها وشروطها

الإسلام والقومية

القضاء في الأسلام

في المولد النبوي الشريف ... اربيل تربط الماضي بالحاضر

All Rights Researved ©